إغلاق القائمة
Loading...

عالية نصيف تتهم جهات حكوميه عراقية وافراد ينتمون بالجيش بتهريب الدواعش كيف ؟؟ وماهي المبالغ شاهد




    ذكرت النائبة عن جبهة الإصلاح عالية نصيف، اليوم الاثنين، أن هناك بعض ممن وصفتهم بـ "ضعاف النفوس" من القوات الأمنية يطلقون سراح عناصر داعش في مدينة الموصل مقابل مبالغ مالية، مطالبة رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي بالتدخل ووضع حد لتلك الظاهرة.
    وبحسب بيان للنائبة عالية نصيف نشر اليوم ( 3 نيسان 2017)، فأنه لا توجد إحصائية حقيقية لعدد عناصر داعش المحتجزين في سجون محافظة نينوى، وهناك بعض من أفراد القوات الأمنية يقومون بإطلاق سراح عناصر داعش الإرهابي في الموصل مقابل مبالغ مالية.
    وأضاف البيان أن "هناك معلومات حول وجود صفقات ومساومات وعمليات بيع للدواعش المحتجزين، إذ يتم إطلاق سراحهم حتى وإن تم إلقاء القبض عليهم بالجرم المشهود، فالاستخبارات تلقي القبض عليهم وبعض ضعاف النفوس في القوات الأمنية يطلقون سراحهم مقابل مبالغ مالية ".
    وأشارت النائبة إلى أن " الإرهابيين الذين يتم إطلاق سراحهم يأتون الى بغداد ويباشرون بجرائم القتل والتفخيخ والتدمير، أي ان ما يحصل اليوم وللأسف هو إعادة تدوير هذه النفايات التي تحمل اسم داعش بسبب بعض العناصر الفاسدة التي أعماها الجشع والطمع"، على حد تعبيرها.
    وطالبت في ختام بيانها بضرورة تدخل رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي شخصيا في هذه القضية، وفتح تحقيق على أعلى المستويات ومحاسبة ومعاقبة المتورطين في هذه الصفقات.
    الجدير بالذكر أن وزارة الدفاع  أعلنت في وقت سابق، عن إلقاء القبض على العشرات من عناصر تنظيم داعش في عدد من مخيمات النازحين، وذلك استنادا إلى معلومات من المديرية العامة للاستخبارات والأمن بالتنسيق مع قوات الشرطة الاتحادية.
    شارك المقال
    SOme ROk
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع الرابطة العراقية .

    مقالات متعلقة

    إرسال تعليق

    Loading...
    Loading...