إغلاق القائمة
Loading...

الصدر يشق عصا التحالف الوطني بدعوته “الاسد” الى التنحي


    دعا المجلس الاعلى الاسلامي العراقي، الذي يرأسه ، عمار الحكيم ، الزعماء السياسيين في العراق الى عدم  التدخل بالشؤون الداخلية لدول الجوار ، بينما حذر ائتلاف نائب رئيس الجمهورية “نوري المالكي” من المساس بسيادة هذه الدول  .
    وقال القيادي في المجلس “فادي الشمري ” لـ” الجورنال نيوز ” ان “دعوة زعيم التيار الصدري ، مقتدى الصدر ، الرئيس السوري الى التنحي عن السلطة  هو رأي سياسي لقائد عراقي نحترمه ونقدره لكن من مصلحة العراق ان لايتدخل بشؤون الاخرين”.
    واوضح ان “الدعوة  ستبرر التدخل في الشأن العراقي الداخلي ونحن بحاجة الى الاهتمام اكثر باوضاعنا الداخلية ولملمة اوراقنا السياسية والحكومية والامنية” .
    واضاف ” نعتقد ان مصير الحكام تقررها الشعوب كونها  الوحيدة التي تملك الحق الشرعي بذلك” .
    وتسائل ” من قال ان البديل في سوريا سيكون هو المخلص لمعاناة الشعب السوري فكل مؤشراتنا تقول ان البديل هو الفوضى والحرب الاهلية والبديل تعني الفصائل الارهابية التي تغذت على دماء الناس في العراق وسوريا” .
    ولفت الى ان ” تحليلنا للضربة الاميركية لمطار حمص واهداف هامشية اخرى ، هي اشبه بعملية تنفيس للرئيس ترامب لرفع الاحراج الدولي عنه امام الرأي العام الاميركي،كما انها فرصة للاعب الاميركي في الحصول على اوراق تفاوضية اكثر  واداة للضغط تساعد مفاوضي المنصات المختلفة في جولات التفاوض”. وانهى حديثة بالقول “كل مؤشراتنا تقول ان الامور ذاهبة باتجاه التسويات الجزئية”.
    وحذر ائتلاف دولة القانون بزعامة نائب رئيس الجمهورية “نوري المالكي ” من التدخل بشؤون “الجوار “.وقالت النائب عالية نصيف, لـ” الجورنال نيوز ”  اليوم السبت , ان ” سوريا دولة مستقلة وذات سيادة و ان ” الشعب السوري وحده من يقرر التغيير “.
    واضافت  ان ” استقرار سوريا هو امتداد لاستقرار العراق وما قام به ترمب يعتبر خرق  لسيادة دولة مستقلة  وخرق للقوانين الدولية ”  كونه ”  لم يستشر الموقف الدولي بقصف سوريا” .
    وقالت  ان” المخطط الامريكي يسعى الى تغيير انظمة  دول المنطقة عن طريق ما يعرف بالربيع العربي والتطرف وداعش”.
    ودعت الى “احترام سيادة  الدولة السورية  وعدم التدخل في شؤنها الداخلية اسوة بدعوة العراق بخصوص عدم التدخل في شؤنه الداخلية  ” .
    وكان  زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر، اصدر  بيانا بشأن القصف الامريكي على سوريا،  ودعا  فيه اميركا وروسيا الى كف اذاهما على سوريا،  كما دعا  الرئيس بشار الاسد الى الاستقالة.
    شارك المقال
    SOme ROk
    كاتب ومحرر اخبار اعمل في موقع الرابطة العراقية .

    مقالات متعلقة

    إرسال تعليق

    Loading...
    Loading...